ابداع العرب



أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم /
يسعدنا دخول اذا كنت مسجل معنا ، او التسجيل اذا لم تكن قد سجلت عضوية قبل ذلك ...
واعلم ان تسجيلك ومشاركتك معنا هي وسااام نتشرف به ونسعد بتحصيله


ابداع العرب

منتدي ابداع وتصميم وتطوير
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  تسجيل  

شاطر | 
 

 القواعد الذهبية في تربية الأبناء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فارس الابداع
عضو مؤسس
عضو مؤسس
avatar

مشاركاتي : 361
نقاط النشاط : : 9070
السٌّمعَة : 15
العمر : 21

مُساهمةموضوع: القواعد الذهبية في تربية الأبناء   الإثنين أبريل 11, 2016 12:10 pm

ﺑﺴﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ
ﺇﻥ ﻧﻌﻤﺔ ﺍﻟﺒﻨﻴﻦ ﻭﺍﻟﺒﻨﺎﺕ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﻧﻌﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻋﺒﺎﺩﺓ، ﻭﺣﺐ ﺍﻷﻭﻻﺩ ﻣﻐﺮﻭﺱ ﻓﻲ ﺍﻟﻄﺒﺎﻉ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ، ﻓﻬﻢ ﺯﻳﻨﺔ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭﺑﻬﺠﺘﻬﺎ، ﻭﻛﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﻭﻣﺘﻌﺘﻬﺎ، ﺇﻻ ﺃﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻨﻌﻤﺔ ﻭﻫﺬﻩ ﺍﻟﺰﻳﻨﺔ ﻻ ﺗﻜﺘﻤﻞ ﺇﻻ ﺑﺼﻼﺡ ﺍﻷﺑﻨﺎﺀ ﻭﺍﺳﺘﻘﺎﻣﺘﻬﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭﺣﺴﻦ ﺍﻟﺨﻠﻖ ﻭﺃﺩﺏ ﺍﻹﺳﻼﻡ، ﻭﺇﻻ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﻧﻘﻤﺔ ﻭﻋﻨﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﺃﻫﻠﻴﻬﻢ، ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺫﻟﻚ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺮﺑﻴﺔ ﺍﻷﺑﻨﺎﺀ ﻣﺴﺆﻭﻟﻴﺔ ﺷﺎﻗﺔ ﻭﺃﻣﺎﻧﺔ ﻛﺒﻴﺮﺓ، ﻭﻟﻦ ﺗﺒﺮﺃ ﺫﻣﺔ ﺇﻧﺴﺎﻥ ﻛﺎﺋﻨﺎً ﻣﻦ ﻛﺎﻥ ﺇﻻ ﺑﺄﺩﺍﺀ ﻫﺬﻩ ﺍﻷﻣﺎﻧﺔ ﺇﻟﻰ ﺃﻫﻠﻬﺎ، ﻗﺎﻝ ﺗﻌﺎﻟﻰ : } ﺇِﻥَّ ﺍﻟﻠَّﻪَ ﻳَﺄْﻣُﺮُﻛُﻢْ ﺃَﻥْ ﺗُﺆَﺩُّﻭﺍ ﺍﻟْﺄَﻣَﺎﻧَﺎﺕِ ﺇِﻟَﻰٰ ﺃَﻫْﻠِﻬَﺎ { ‏( ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ : 58 ‏) ، ﻭﺃﻫﻠﻬﺎ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻮﺿﻮﻉ ﻫﻢ ﺃﺑﻨﺎﺅﻧﺎ ﻭﻓﻠﺬﺍﺕ ﺃﻛﺒﺎﺩﻧﺎ .
ﻭﺗﺮﺑﻴﺔ ﺍﻷﺑﻨﺎﺀ ﻣﺴﺆﻭﻟﻴﺔ ﺍﻷﺑﻮﻳﻦ ﺃﻭﻻً ﻭﺁﺧﺮﺍً، ﻗﺎﻝ ﺗﻌﺎﻟﻰ : } ﻳُﻮﺻِﻴﻜُﻢُ ﺍﻟﻠَّﻪُ ﻓِﻲ ﺃَﻭْﻟَﺎﺩِﻛُﻢْ { ‏( ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ : 11 ‏) ، ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﺍﺑﻦ ﺍﻟﻘﻴﻢ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ : ‏« ﺇﺫﺍ ﺍﻋﺘﺒﺮﺕ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﻓﻲ ﺍﻷﻭﻻﺩ ﺭﺃﻳﺖ ﻋﺎﻣﺘﻪ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺍﻵﺑﺎﺀ ‏» .
ﻭﻛﻤﺎ ﺃﻧﻪ ﻻﺑﺪ ﻟﻜﻞ ﻋﻠﻢ ﺃﻭ ﻋﻤﻞ ﻣﻦ ﻗﻮﺍﻋﺪ ﻳﻘﻮﻡ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻭﻣﺒﺎﺩﺉ ﻳﻨﻄﻠﻖ ﻣﻨﻬﺎ، ﻭﺑﺪﻭﻥ ﺫﻟﻚ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﻟﻠﻌﻠﻢ ﺃﻥ ﻳﻨﻀﺒﻂ ﻭﻻ ﻟﻠﻌﻤﻞ ﺃﻥ ﻳﺴﺘﻘﻴﻢ؛ ﻭﺗﺮﺑﻴﺔ ﺍﻷﺑﻨﺎﺀ ﻋﻠﻢ ﻭﻋﻤﻞ ﻟﻬﺎ ﻗﻮﺍﻋﺪ ﺗﻘﻮﻡ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻭﻣﺒﺎﺩﺉ ﺗﻨﻄﻠﻖ ﻣﻨﻬﺎ، ﻟﻮ ﺃﺧﺬ ﺍﻟﻤﺮﺑﻮﻥ ﺑﻬﺎ ﻻﻧﻄﻠﻘﻮﺍ ﺑﻮﻇﻴﻔﺘﻬﻢ ﺍﻟﺘﺮﺑﻮﻳﺔ ﺑﻜﻞ ﺳﻌﺎﺩﺓ ﺩﻭﻥ ﻣﻼﻝ ﺃﻭ ﻛﻼﻝ .
ﻭﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺒﺎﺩﺉ ﻭﺍﻟﻘﻮﺍﻋﺪ ﻛﻠﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﺣﻆ ﺍﻟﻤﺮﺑﻲ ﻣﻨﻬﺎ ﺃﻭﻓﺮ ﻛﺎﻥ ﺣﻈﻪ ﻣﻦ ﺛﻤﺎﺭ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺃﻛﺒﺮ، ﻭﺍﻟﻘﻮﺍﻋﺪ ﺗﻌﻨﻲ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ﻭﺍﻟﻤﻨﻬﺞ، ﻭﺍﻹﻋﺪﺍﺩ ﻳﻌﻨﻲ ﺍﻟﺘﻬﻴﺌﺔ ﺑﺄﻓﻀﻞ ﻭﺟﻬﻪ، ﻭﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺗﻌﻨﻲ ﺍﻟﺘﺄﺩﻳﺐ ﻭﺍﻟﺘﻨﺸﺌﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺤﻠﻲ ﺑﻤﺤﺎﺳﻦ ﺍﻷﺧﻼﻕ ﻭﺟﻤﻴﻞ ﺍﻟﻄﺒﺎﻉ .
ﻭﺇﻟﻴﻚ , ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﻤﺮﺑﻲ ﻭﺃﻳﺘﻬﺎ ﺍﻟﻤﺮﺑﻴﺔ، ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻘﻮﺍﻋﺪ ﺍﻟﺬﻫﺒﻴﺔ ﻓﻲ ﺗﺮﺑﻴﺔ ﺍﻷﺑﻨﺎﺀ ﻭﺗﻨﺸﺌﺘﻬﻢ ﺗﻨﺸﺌﺔ ﺳﻮﻳﺔ :
ﺗﺮﺑﻴﺔ ﺍﻷﺑﻨﺎﺀ ﻋﺒﺎﺩﺓ : ﺣﻘﻴﻘﺔ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﻭﻣﻔﻬﻮﻣﻬﺎ ﻳﻌﺪ ﻣﻦ ﺟﻨﺲ ﺍﻟﺪﻋﻮﺓ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺍﻟﺠﻬﺎﺩ ﻓﻲ ﺳﺒﻴﻠﻪ، ﻓﺈﺫﺍ ﻗﺎﻣﺖ ﻋﻠﻰ ﻣﺒﺎﺩﺉ ﺍﻹﺳﻼﻡ ﻭﻣﻜﺎﺭﻡ ﺍﻷﺧﻼﻕ ﻭﺍﻟﺘﺤﺬﻳﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮ ﻭﻣﺴﺎﻭﺉ ﺍﻷﺧﻼﻕ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺍﺕ ﻭﺃﻓﻀﻞ ﺍﻟﻘﺮﺑﺎﺕ ﻟﻘﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻲ : } ﻭَﻣَﻦْ ﺃَﺣْﺴَﻦُ ﻗَﻮْﻟًﺎ ﻣِﻤَّﻦْ ﺩَﻋَﺎ ﺇِﻟَﻰ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﻭَﻋَﻤِﻞَ ﺻَﺎﻟِﺤًﺎ ﻭَﻗَﺎﻝَ ﺇِﻧَّﻨِﻲ ﻣِﻦَ ﺍﻟْﻤُﺴْﻠِﻤِﻴﻦَ { ‏( ﻓﺼﻠﺖ : 33 ‏) ، ﻭﻗﻮﻝ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ‏« ﻷﻥ ﻳﻬﺪﻱ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻚ ﺭﺟﻼً ﻭﺍﺣﺪﺍً ﺧﻴﺮ ﻟﻚ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭﻣﺎ ﻓﻴﻬﺎ ‏» ، ﻭﻫﻲ ﻓﻲ ﺣﻖ ﻋﻤﻮﻡ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻣﻦ ﻓﺮﻭﺽ ﺍﻟﻜﻔﺎﻳﺎﺕ ﻓﺈﻧﻬﺎ ﻣﻦ ﺣﻖ ﺍﻷﻫﻞ ﻭﺍﻷﻭﻻﺩ ﻣﻦ ﻓﺮﻭﺽ ﺍﻷﻋﻴﺎﻥ ﻭﻫﻢ ﺃﻭﻟﻰ ﺑﻬﺎ ﻣﻦ ﻏﻴﺮﻫﻢ، ﻓﻜﻞ ﻣﻦ ﺩﻋﺎ ﺃﻭﻻﺩﻩ ﻭﺭﺑﺎﻫﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻹﻳﻤﺎﻥ ﻭﺧﻠﻖ ﺍﻹﺳﻼﻡ ﻓﺴﻴﻨﺎﻟﻪ ﻣﻦ ﺃﺟﺮ ﻋﻤﻠﻬﻢ ﻓﻲ ﺍﻵﺧﺮﺓ ﻣﻦ ﻏﻴﺮ ﺃﻥ ﻳﻨﻘﺺ ﻣﻦ ﺃﺟﻮﺭﻫﻢ ﺷﻴﺌﺎً ﻭﻓﻲ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻣﻨﻬﻢ ﺑﺮﺍً ﻭﺇﺣﺴﺎﻧﺎً .
ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﻫﻲ ﺍﻟﻘﺪﻭﺓ ﺍﻟﺤﺴﻨﺔ : ﺍﻟﻘﺪﻭﺓ ﺃﺑﻠﻎ ﻣﻦ ﺁﻻﻑ ﺍﻟﻤﻮﺍﻋﻆ ، ﻭﻗﺪ ﺃﻛﺪ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﺍﻟﺬﻱ ﺭﻭﺍﻩ ﺍﻹﻣﺎﻣﺎﻥ ﺍﻟﺒﺨﺎﺭﻱ ﻭﻣﺴﻠﻢ ﻓﻲ ﺻﺤﻴﺤﻴﻬﻤﺎ ﻋﻦ ﺃﺑﻲ ﻫﺮﻳﺮﺓ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ ﻗﺎﻝ : ‏« ﻣﺎ ﻣﻦ ﻣﻮﻟﻮﺩ ﺇﻻ ﻳﻮﻟﺪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﻄﺮﺓ، ﻓﺄﺑﻮﺍﻩ ﻳﻬﻮﺩﺍﻧﻪ ﺃﻭ ﻳﻨﺼﺮﺍﻧﻪ ﺃﻭ ﻳﻤﺠﺴﺎﻧﻪ، ﻛﻤﺎ ﺗﻨﺘﺞ ﺑﻬﻴﻤﺔ ﺟﻤﻌﺎﺀ، ﻫﻞ ﺗﺤﺴﻮﻥ ﻓﻴﻬﺎ ﻣﻦ ﺟﺪﻋﺎﺀ ‏» ، ﻓﺎﻷﺳﺮﺓ ﻫﻲ ﺍﻟﺼﺎﻧﻊ ﺍﻷﺳﺎﺳﻲ ﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﺍﻟﻄﻔﻞ؛ ﻷﻥ ﺍﻟﻄﻔﻞ - ﺑﻄﺒﻴﻌﺘﻪ - ﻳﺤﺐ ﻣﺤﺎﻛﺎﺓ ﻭﺗﻘﻠﻴﺪ ﻛﻞ ﻣﻦ ﻳﺮﺍﻩ ﻭﺗﻘﻠﻴﺪﻩ ﻣﻦ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﺘﻄﻮﺭ ﺍﻟﺬﺍﺗﻲ، ﻭﺃﻗﺮﺏ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺇﻟﻴﻪ ﻓﻲ ﺇﺷﺒﺎﻉ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻐﺮﻳﺰﺓ ﻫﻤﺎ ﺍﻟﻮﺍﻟﺪﺍﻥ ﻣﻦ ﻳﻘﻮﻣﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﺗﺮﺑﻴﺘﻪ؛ ﻓﺎﻟﻮﻟﺪ ﻣﻦ ﺳﻌﻲ ﺃﺑﻴﻪ ، ﻭﺩﻭﺭﻫﻤﺎ ﺭﺑﻄﻪ ﺑﺎﻟﺴﻠﻒ ﺍﻟﺼﺎﻟﺢ ﻓﻲ ﺍﻻﻗﺘﺪﺍﺀ ﻭﺍﻻﻫﺘﺪﺍﺀ .
ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﻫﻨﺪﺳﺔ : ﺍﻟﺒﻴﺌﺔ ﻣﺮﺣﺔ ﻣﺮﻳﺤﺔ ﻫﺎﺩﺋﺔ ﻭﺃﺳﺎﺳﻬﺎ ﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺑﺎﻟﺤﻨﺎﻥ؛ ﻓﺎﻟﻤﻜﺎﻥ ﻳﺼﻨﻊ ﺍﻟﻤﺸﺎﻋﺮ، ﻓﻨﺤﻦ ﻧﻘﻮﻡ ﺑﻬﻨﺪﺳﺔ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﺛﻢ ﻳﻘﻮﻡ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﺑﻬﻨﺪﺳﺔ ﻣﺸﺎﻋﺮﻧﺎ؛ ﻟﺬﺍ ﻳﺠﺐ ﻣﺮﺍﻋﺎﺓ ﺍﻟﻨﻈﺎﻓﺔ ﻭﺍﻟﺠﻤﺎﻝ ﻭﺗﻮﻓﻴﺮ ﺍﻟﺴﻼﻡ ﺍﻟﻨﻔﺴﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﻭﻣﻼﺣﻈﺔ ﻗﺪﺭﺍﺕ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻭﺗﻌﺰﻳﺰ ﺍﻹﻳﺠﺎﺑﻲ ﻭﺗﻌﺪﻳﻞ ﺍﻟﺴﻠﺒﻲ ﻣﻨﻬﺎ ﻣﻊ ﻣﺮﺍﻋﺎﺓ ﺍﻟﻔﺮﻭﻕ ﺍﻟﻔﺮﺩﻳﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻷﺑﻨﺎﺀ ﻣﻊ ﺍﻟﺤﺮﺹ ﻋﻠﻰ ﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﻔﺮﻗﺔ ﺑﻴﻨﻬﻢ .
ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺍﻫﺘﻤﺎﻡ ﻭﻣﺤﺒﺔ : ﺍﻟﺤﻔﺎﻅ ﻋﻠﻰ ﺻﺤﺔ ﺍﻷﻭﻻﺩ ﻭﺍﺧﺘﻴﺎﺭ ﺍﻷﻛﻞ ﺍﻟﺼﺤﻲ ﺍﻟﻤﻨﺎﺳﺐ، ﻭﺍﻟﺤﺮﺹ ﻋﻠﻰ ﺯﻳﺎﺭﺓ ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﻋﻨﺪ ﺃﻱ ﻭﻋﻜﺔ ﺻﺤﻴﺔ ، ﻭﺍﻟﺤﺮﺹ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﻗﻴﺔ ﺍﻟﺸﺮﻋﻴﺔ ﻭﺍﻷﺫﻛﺎﺭ؛ ﻓﻘﺪ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻳﻌﻮﺫ ﺍﻟﺤﺴﻦ ﻭﺍﻟﺤﺴﻴﻦ ﺑﻘﻮﻟﻪ : ‏« ﺃﻋﻴﺬﻛﻤﺎ ﺑﻜﻠﻤﺎﺕ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺘﺎﻣﺔ ﻣﻦ ﻛﻞ ﺷﻴﻄﺎﻥ ﻭﻫﺎﻣﺔ ﻭﻣﻦ ﻛﻞ ﻋﻴﻦ ﻻﻣﻪ ‏» ، ﻭﺗﻮﻓﻴﺮ ﺍﻟﺪﻑﺀ ﻭﺍﻟﺤﻨﺎﻥ ﻭﺍﻟﺸﻌﻮﺭ ﺑﺎﻷﻣﺎﻥ ﻭﺍﻟﺮﻋﺎﻳﺔ ﺍﻟﻨﻔﺴﻴﺔ ﻟﻠﻄﻔﻞ ﺑﻤﺎ ﻳﺸﺒﻊ ﺭﻏﺒﺎﺗﻪ ﻭﺍﺣﺘﻴﺎﺟﺎﺗﻪ ﻓﻌﻨﺪﻣﺎ ﻳﺸﻌﺮ ﺑﺄﻥ ﺃﺑﺎﻩ ﻗﺮﻳﺐ ﻣﻨﻪ ﻳﻼﻣﺲ ﺷﻌﺮﻩ ﻳﻘﺒﻞ ﺧﺪﻩ ﻳﺤﻀﻨﻪ ﻭﻳﺪﺍﻋﺒﻪ ﻭﻳﻤﺎﺯﺣﻪ ﻭﺩﺍﺋﻢ ﺍﻻﺑﺘﺴﺎﻡ ﻟﻪ ﻓﻴﺘﺮﺑﻰ ﻣﺘﺸﺒﻌﺎً ﺑﺎﻟﻌﺎﻃﻔﺔ، ﻓﻘﺪﻭﺗﻨﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺿﺮﺏ ﻟﻨﺎ ﺍﻟﻤﺜﻞ ﺍﻷﻋﻠﻰ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ؛ ﺇﺫ ﻛﺎﻧﺖ ﺑﻨﺎﺗﻪ ﻭﺣﻔﻴﺪﺍﺗﻪ ﻭﺭﺑﻴﺒﺘﻪ ﻣﺤﻞ ﺍﻫﺘﻤﺎﻡ ﻭﺭﻋﺎﻳﺔ ﻛﺒﻴﺮﻳﻦ ﻣﻨﻪ ﻓﻘﺪ ﺃﺧﺮﺝ ﺍﻟﺤﺎﻛﻢ ﻋﻦ ﻋﺎﺋﺸﺔ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﺎ ﺃﻧﻬﺎ ﻗﺎﻟﺖ : ‏« ﻣﺎ ﺭﺃﻳﺖ ﺃﺣﺪﺍً ﻛﺎﻥ ﺃﺷﺒﻪ ﻛﻼﻣﺎ ﻭﺣﺪﻳﺜﺎً ﻣﻦ ﻓﺎﻃﻤﺔ ﺑﺮﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺇﺫﺍ ﺩﺧﻠﺖ ﻋﻠﻴﻪ ﺭﺣّﺐ ﺑﻬﺎ ﻭﻗﺎﻡ ﺇﻟﻴﻬﺎ ﻓﺄﺧﺬ ﺑﻴﺪﻫﺎ ﻓﻘﺒّﻠﻬﺎ ﻭﺃﺟﻠﺴﻬﺎ ﻓﻲ ﻣﺠﻠﺴﻪ ‏» .
ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺁﺩﺍﺏ : ﻓﻼﺑﺪ ﻣﻦ ﺗﻌﻠﻴﻢ ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﺍﻟﻌﺎﺩﺍﺕ ﺍﻟﺤﺴﻨﺔ ﻭﺍﻟﺴﻨﻦ ﺍﻟﻄﻴﺒﺔ ﻭﻛﻠﻤﺎﺕ ﺍﻟﺘﺮﺣﻴﺐ ﺍﻟﻤﺤﺒﺒﺔ ﺣﺘﻰ ﻳﺘﻘﻨﻮﻫﺎ ﻟﺘﻜﻮﻥ ﻓﻄﺮﺓ ﻓﻴﻬﻢ، ﻭﺁﺩﺍﺏ ﺍﺳﺘﻘﺒﺎﻝ ﺍﻟﻀﻴﻮﻑ ﻭﺁﺩﺍﺏ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻭﺍﻟﺤﺮﺹ ﻋﻠﻰ ﺻﻠﺔ ﺍﻟﺮﺣﻢ ﻭﺯﻳﺎﺭﺓ ﺍﻟﻤﺮﻳﺾ ﻭﻣﻴﺰﺓ ﺍﻹﻧﺼﺎﺕ ﻟﻶﺧﺮﻳﻦ ﻭﻛﻴﻔﻴﺔ ﺍﻟﻤﻌﺎﻣﻠﺔ ، ﻓﻘﺪ ﻛﺎﻥ ﻗﻮﻝ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ‏« ﻣﻦ ﺩﻝ ﻋﻠﻰ ﺧﻴﺮ ﻓﻠﻪ ﺃﺟﺮ ﻓﺎﻋﻠﻪ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﻣﺴﻠﻢ ‏) .
ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺗﺄﺩﻳﺐ : ﺃﻱ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺗﺮﺑﻮﻳﺔ ﻻ ﺗﺄﺧﺬ ﻣﺒﺪﺃ ﺍﻟﺜﻮﺍﺏ ﻭﺍﻟﻌﻘﺎﺏ ﻓﻲ ﺗﺮﺷﻴﺪ ﺍﻟﺴﻠﻮﻙ ﺑﺘﻮﺍﺯﻥ ﻭﻋﻘﻼﻧﻴﺔ ﺗﻜﻮﻥ ﻧﺘﻴﺠﺘﻬﺎ ﺍﻧﺤﺮﺍﻓﺎﺕ ﻓﻲ ﺳﻠﻮﻙ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﻜﺒﺮ، ﻓﻼ ﺑﺪ ﻣﻦ ﻣﻌﺎﻗﺒﺔ ﺍﻟﺴﻠﻮﻙ ﺍﻟﺴﻴﺊ ﻋﻘﺎﺑﺎً ﻻ ﻗﺴﻮﺓ ﻓﻴﻪ ﻭﻻ ﻋﻨﻒ، ﻭﻣﻜﺎﻓﺄﺓ ﺍﻟﺴﻠﻮﻙ ﺍﻟﺴﻠﻴﻢ ﻭﺫﻟﻚ ﻣﻦ ﺑﺎﺏ ﺗﻌﺰﻳﺰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺴﻠﻮﻙ، ﻣﻊ ﻣﻼﺣﻈﺔ ﻋﺪﻡ ﻣﻜﺎﻓﺌﺔ ﺍﻟﺴﻠﻮﻙ ﺍﻟﻤﺸﺮﻭﻁ ﻣﻦ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻣﺜﻞ : ‏« ﺳﺄﻗﻮﻡ ﺑﻌﻤﻞ ﺍﻟﻮﺍﺟﺒﺎﺕ ﻟﻮ ﻭﺍﻓﻘﺖ ﻋﻠﻰ ﺧﺮﻭﺟﻨﺎ ﻟﻨﺰﻫﺔ ﻣﺎ ‏» .
ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺗﻔﺎﻋﻞ ﻭﺣﻮﺍﺭ : ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﺘﺮﺑﻮﻱ ﻳﺒﻨﻰ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ ﻭﺍﻹﻗﻨﺎﻉ، ﻛﻠﻬﺎ ﻭﺳﺎﺋﻞ ﺍﺗﺼﺎﻝ ﻓﻌﺎﻟﺔ ﻭﻣﻘﺒﻮﻟﺔ ﻟﺪﻯ ﺍﻟﻄﻔﻞ؛ ﺇﺫ ﺗﺪﺧﻞ ﻓﻲ ﺻﻔﺔ ‏« ﺍﻟﺘﻲ ﻫﻲ ﺃﺣﺴﻦ ‏» ، ﻓﺎﺣﺮﺹ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻬﺪﻭﺀ ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺍﻟﻤﻨﺎﻗﺸﺔ ﻭﻓﺘﺢ ﻣﺠﺎﻝ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ ﻣﻌﻬﻢ ﻭﺍﻟﻤﺒﺎﻟﻐﺔ ﻓﻲ ﺍﻻﻫﺘﻤﺎﻡ ﺑﻪ ، ﻭﺃﻋﻄﻬﻢ ﻣﺴﺎﺣﺔ ﻹﺑﺪﺍﺀ ﺍﻟﺮﺃﻱ ﻭﺣﻖ ﺍﻻﺧﺘﻴﺎﺭ ﻣﻊ ﺍﺣﺘﺮﺍﻣﻚ ﻭﺗﺸﺠﻴﻌﻚ ﻟﻠﺮﺃﻱ ﺍﻟﻤﻄﺮﻭﺡ ﻭﺗﻌﺰﻳﺰ ﺍﻹﻳﺠﺎﺑﻲ ﻣﻨﻪ ﻭﺗﻌﺪﻳﻞ ﺍﻟﺴﻠﺒﻲ ﺑﺎﻹﺷﺎﺭﺓ ﺍﻟﻤﺒﺎﺷﺮﺓ ﻭﺍﻟﻐﻴﺮ ﺍﻟﻤﺒﺎﺷﺮﺓ ﻣﻊ ﺗﺠﻨﺐ ﺍﻟﺘﺴﻠﻂ ﻭﺍﻟﺴﻴﻄﺮﺓ ﻭﺍﻻﺳﺘﻬﺰﺍﺀ؛ ﻓﺎﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﺩﺍﺋﻤﺎً ﻳﻜﻮﻥ ﺑﺎﻹﻗﻨﺎﻉ ﻭﻟﻴﺲ ﺑﺎﻷﻣﺮ .
ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﻧﻈﺎﻡ ﻭﺍﻧﻀﺒﺎﻁ : ﺇﺫﺍ ﻧﻬﻴﺖ ﻋﻦ ﺃﻣﺮ ﻓﺘﻤﺴﻚ ﺑﻪ، ﻓﻼ ﺗﺴﺘﺴﻠﻢ ﻟﺮﻏﺒﺔ ﻃﻔﻠﻚ ﻋﻨﺪ ﺑﻜﺎﺋﻪ، ﻳﻤﻴﺰ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻭﻳﺮﺍﻗﺐ ﺭﺩﺓ ﻓﻌﻠﻚ ﻭﺣﺮﻛﺎﺕ ﻋﻴﻮﻧﻚ، ﻭﻳﺪﺭﻙ ﺿﻌﻔﻚ ﺃﻣﺎﻡ ﺑﻜﺎﺋﻪ ﻭﻋﺪﻡ ﺻﺒﺮﻙ ﻋﻠﻰ ﺻﺮﺍﺧﻪ؛ ﻓﻴﺴﺘﺨﺪﻡ ﺫﻟﻚ ﻟﻠﻀﻐﻂ ﻟﺘﻠﺒﻴﺔ ﺭﻏﺒﺎﺗﻪ، ﻭﺍﺣﺮﺹ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﺗﻨﺒﻪ ﻋﻦ ﺃﻭﺍﻣﺮﻙ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﻟﻠﺤﺮﺹ ﻋﻠﻰ ﺳﻼﻣﺘﻪ ﻟﺘﻤﻨﺤﻪ ﺷﻌﻮﺭﺍً ﺑﺎﻷﻣﻦ ﻭﺍﻷﻣﺎﻥ، ﻭﻻ ﺗﻨﻪ ﻋﻦ ﺃﻣﺮ ﺇﻻ ﻟﻠﻀﺮﻭﺭﺓ ﻭﺍﺷﺮﺡ ﻟﻪ ﺳﺒﺐ ﺍﻟﻨﻬﻲ، ﻭﻻ ﺗﻨﻬﻪ ﻋﻦ ﺃﻣﺮ ﺃﻧﺖ ﺗﻔﻌﻠﻪ؛ ﻓﺈﺛﺎﺭﺓ ﺍﻟﺘﻨﺎﻗﻀﺎﺕ ﻓﻲ ﺣﻴﺎﺓ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻟﻬﺎ ﺃﺛﺮ ﺳﻠﺒﻲ ﻋﻠﻰ ﺷﺨﺼﻴﺘﻪ؛ ﻓﺈﺫﺍ ﻧﻬﻴﻨﺎﻩ ﻋﻦ ﺃﻣﺮ ﻳﻨﺒﻐﻲ ﺃﻥ ﻧﻜﻮﻥ ﺃﻭﻝ ﺍﻟﻤﺒﺘﻌﺪﻳﻦ ﻋﻨﻪ .
ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﻃﺮﻳﻘﺔ ﻭﺳﻴﺎﺳﺔ : ﺇﻥ ﺍﻷﺑﻨﺎﺀ ﻳﺮﻓﻀﻮﻥ ﻣﺎ ﻳﺼﻠﻬﻢ ﻣﻦ ﺃﻭﺍﻣﺮ ﻭﻧﻮﺍﻩٍ ﻓﺎﺑﺘﻌﺪ ﻋﻦ ﻟﻬﺠﺔ ﺍﻟﻨﻔﻲ ﻭﺍﻷﻣﺮ ‏« ﻻ ﺗﺮﺳﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﺎﺋﻂ ‏» ، ‏« ﺍﺭﺗﺪﻱ ﺍﻟﺤﺠﺎﺏ ‏» ، ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻳﻘﺒﻠﻮﻧﻬﺎ ﻟﻮ ﺟﺎﺀﺕ ﺑﺎﻟﻌﺮﺽ ﻋﻠﻴﻬﻢ ‏« ﻛﻢ ﻫﻮ ﺟﻤﻴﻞ ﺃﻥ ﺗﺮﺳﻢ ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺏ ﺍﻟﺮﺳﻢ ‏» ، ﺃﻭ ﺛﻨﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﻓﺮﻳﻀﺔ ‏« ﺟﻤﻴﻠﺔ ﺑﺤﺠﺎﺑﻚ ﺑﻨﻴﺘﻲ ‏» ، ﻓﺘﻨﻤﻲ ﻓﻲ ﻧﻔﺲ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺠﺮﺃﺓ ﺍﻷﺩﺑﻴﺔ ﻭﻃﺮﻳﻘﺔ ﻋﺮﺿﻪ ﻟﺮﻏﺒﺎﺗﻪ؛ ﻓﺎﻷﻣﺮﺍ ﻭﺍﻟﻨﻬﻲ ﺇﺫﺍ ﻓُﺮﺽ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﺪﻣﺮﺍ ﻟﻠﻄﻔﻞ؛ ﺣﻴﺚ ﺗﺮﻏﻤﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﺬﺏ ﻭﺍﻻﺩﻋﺎﺀ، ﻭﺗﺠﻌﻞ ﺩﺍﻓﻊ ﺍﻟﺴﻠﻮﻙ ﻟﺪﻳﻪ ﺧﻮﻓﺎً ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻘﺎﺏ ﺃﻭ ﻃﻤﻌﺎً ﻓﻲ ﺛﻮﺍﺏ ﻟﻴﺲ ﺇﻻ .
ﻭﺃﺧﻴﺮًﺍ : ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺍﺗﻔﺎﻕ ﻭﺗﻮﺍﺯﻥ ﻭﺍﺳﺘﻘﺮﺍﺭ : ﺍﻷﺑﻮﺍﻥ ﻫﻤﺎ ﺷﺮﻳﻜﺎ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﺍﻟﺘﺮﺑﻮﻳﺔ، ﻓﺎﺗﻔﺎﻗﻬﻤﺎ ﻋﻠﻰ ﺃﺳﻠﻮﺏ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﻭﻃﺮﻕ ﺍﻟﺘﻮﺟﻴﻪ ﻫﻲ ﻣﻦ ﺃﻫﻢ ﺍﻟﻘﻮﺍﻋﺪ ﻓﻲ ﺃﺳﻠﻮﺏ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ، ﻓﺈﻥ ﺍﺧﺘﻼﻑ ﺍﻷﺑﻮﻳﻦ ﻭﺗﻨﺎﻗﻀﻬﻢ ﻳﺆﺩﻱ ﺇﻟﻰ ﺁﺛﺎﺭ ﺳﻠﺒﻴﺔ ﻋﻤﻴﻘﺔ، ﺗﺴﺒﺐ ﻣﻌﺎﻧﺎﺓ ﻭﻣﺸﺎﻛﻞ ﻭﻋﻘﺪﺍ ﻧﻔﺴﻴﺔ ﻟﻠﻄﻔﻞ ، ﻛﺄﻥ ﺗﺴﻤﺢ ﺍﻷﻡ ﺑﺄﻣﻮﺭ ﻻ ﻳﺠﻴﺰﻫﺎ ﺍﻷﺏ، ﺃﻭ ﺃﻥ ﺍﻷﺏ ﻳﻤﻴﻞ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻠﻴﻦ ﻭﺍﻟﺘﺪﻟﻴﻞ، ﺑﻴﻨﻤﺎ ﺗﻤﻴﻞ ﺍﻷﻡ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺸﺪﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﻘﺎﺏ ﺃﻭ ﺍﻟﻌﺘﺎﺏ؛ ﻓﻬﺬﺍ ﺍﻻﺧﺘﻼﻑ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﻮﺍﺯﻥ ﺑﻴﻦ ﺍﻷﺑﻮﻳﻦ ﻓﻲ ﻣﻨﻬﺠﻴﺔ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺃﻭ ﻃﺮﻕ ﺍﻟﺘﻮﺟﻴﻪ ﻳﺴﺒﺐ ﺇﺭﺑﺎﻛﺎ ﻟﻠﻄﻔﻞ، ﻭﻳﺠﻌﻠﻪ ﻏﻴﺮ ﻗﺎﺩﺭ ﻋﻠﻰ ﺗﻤﻴﻴﺰ ﺍﻟﺼﻮﺍﺏ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﻄﺄ، ﻭﻳﺆﺛﺮ ﻋﻠﻰ ﺻﺤﺘﻪ ﺍﻟﻨﻔﺴﻴﺔ ﻭﺍﻟﺴﻠﻮﻛﻴﺔ، ﻛﻤﺎ ﻳﺆﺩﻱ ﻫﺬﺍ ﺍﻷﺳﻠﻮﺏ ﺇﻟﻰ ﺿﻌﻒ ﺍﻟﻮﻻﺀ ﻷﺣﺪ ﺍﻷﺑﻮﻳﻦ؛ ﻷﻥ ﺍﻟﻄﻔﻞ - ﺑﻔﻄﺮﺗﻪ - ﻳﻤﻴﻞ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺘﺪﻟﻴﻞ ﻭﺍﻟﻠﻴﻦ، ﻭﻫﻨﺎ ﺃﻟﻔﺖ ﺍﻟﻨﻈﺮ ﺇﻟﻰ ﻗﺎﻋﺪﺓ ﻻ ﺗﻘﻞ ﺃﻫﻤﻴﺔ ﻋﻤﺎ ﺗﻘﺪﻡ، ﻭﺫﺍﺕ ﺻﻠﺔ ﻭﺛﻴﻘﺔ ﻭﻫﻲ ﻓﺼﻞ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﺸﺎﻛﻞ ﺍﻷﺳﺮﻳﺔ؛ ﻓﺎﺳﺘﻘﺮﺍﺭ ﻋﻼﻗﺔ ﺍﻷﺏ ﻭﺍﻷﻡ ﻫﻲ ﺃﺳﺎﺱ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ، ﻭﻳﻨﻌﻜﺲ ﺫﻟﻚ ﺑﺼﻮﺭﺓ ﺇﻳﺠﺎﺑﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺳﻠﻮﻛﻪ ﻓﻬﻤﺎ ﻟﻪ ﻗﺪﻭﺓ ﻭﻣﺼﺪﺭ ﻟﻸﻣﺎﻥ، ﻭﺃﻣﺎ ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﻌﻼﻗﺔ ﻏﻴﺮ ﻣﺴﺘﻘﺮﺓ ﻓﻨﻔﺴﻴﺔ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻻ ﺗﺘﺤﻤﻞ ﺃﻥ ﻳﺮﻯ ﺃﺣﺪ ﻭﺍﻟﺪﻳﻪ ﻓﻲ ﺻﻮﺭﺓ ﺳﻴﺌﺔ؛ ﻓﺼﺪﻣﺘﻪ ﺑﻬﻤﺎ ﻭﺑﺨﻼﻓﺎﺗﻬﻤﺎ ﺗﻔﻘﺪﻩ ﺍﻹﺣﺴﺎﺱ ﺑﺎﻷﻣﺎﻥ .
ﺍﻟﻤﺮﺍﺟﻊ ﻭﺍﻟﻤﺼﺎﺩﺭ :
ﻣﻮﻗﻊ ﺻﻴﺪ ﺍﻟﻔﻮﺍﺋﺪ / ﺇﻳﻤﺎﻥ ﺍﻟﻮﻛﻴﻞ - ﺍﺳﺘﺸﺎﺭﻳﺔ ﺗﺮﺑﻮﻳﺔ - ﻣﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﺭﺍﺳﺎﺕ ﺍﻟﺘﺮﺑﻮﻳﺔ ‏« ﺻﺤﺔ ﻧﻔﺴﻴﺔ ‏» .






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ibda3arab.forumotion.com
AmEeR-dEsigN
عضو مبتدئ .
avatar

مشاركاتي : 112
نقاط النشاط : : 6391
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: رد: القواعد الذهبية في تربية الأبناء   الإثنين أبريل 11, 2016 6:45 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
AmEeR-dEsigN
عضو مبتدئ .
avatar

مشاركاتي : 112
نقاط النشاط : : 6391
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: رد: القواعد الذهبية في تربية الأبناء   الإثنين أبريل 11, 2016 6:46 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فارس الابداع
عضو مؤسس
عضو مؤسس
avatar

مشاركاتي : 361
نقاط النشاط : : 9070
السٌّمعَة : 15
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: القواعد الذهبية في تربية الأبناء   الثلاثاء أبريل 12, 2016 3:48 am

ﻛﻞ ﺍﻟﺸﻜﺮ ﻟﻜـِ ﻭﻟﻬﺬﺍ ﺍﻟﻤﺮﻭﺭ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ
ﺍﻟﻠﻪ ﻳﻌﻄﻴﻜـِ ﺍﻟﻌﺎﻓﻴﻪ ﻳﺎﺭﺏ
ﺧﺎﻟﺺ ﻣﻮﺩﺗﻰ ﻟﻜـِ






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ibda3arab.forumotion.com
Mr ShIfOo
مدير تنفيذي
avatar

مشاركاتي : 115
نقاط النشاط : : 3917
السٌّمعَة : 10

مُساهمةموضوع: رد: القواعد الذهبية في تربية الأبناء   الأربعاء أبريل 13, 2016 6:11 am

ﺟﺰﺍﻙ ﺍﻟﻠﻪ ﺧﻴﺮﺍ ﺃﺧﻲ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻨﻘﻞ ﺍﻟﻄﻴﺐ ..
ﺳﺪﺩ ﺍﻟﻤﻮﻟﻰ ﺧﻄﺎﻛﻢ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فارس الابداع
عضو مؤسس
عضو مؤسس
avatar

مشاركاتي : 361
نقاط النشاط : : 9070
السٌّمعَة : 15
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: القواعد الذهبية في تربية الأبناء   الخميس أبريل 14, 2016 2:37 pm

ﻛﻞ ﺍﻟﺸﻜﺮ ﻟﻜـِ ﻭﻟﻬﺬﺍ ﺍﻟﻤﺮﻭﺭ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ
ﺍﻟﻠﻪ ﻳﻌﻄﻴﻜـِ ﺍﻟﻌﺎﻓﻴﻪ ﻳﺎﺭﺏ
ﺧﺎﻟﺺ ﻣﻮﺩﺗﻰ ﻟﻜـِ






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ibda3arab.forumotion.com
نديم
عضو مبتدئ .
avatar

مشاركاتي : 61
نقاط النشاط : : 3837
السٌّمعَة : 10

مُساهمةموضوع: رد: القواعد الذهبية في تربية الأبناء   الجمعة أبريل 15, 2016 7:30 pm

ﺟﺰﻳﺖ ﺧﻴﺮﺍ ﻭ ﺟﻌﻠﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻤﻴﺰﺍﻥ ﺣﺴﻨﺎﺗﻚ
ﻣﺠﻬﻮﻭﻭﺩ ﺭﺍﺍﺍﺍﺋﻊ ,,,
ﺗﻘﺒﻞ ﻣﺮﻭﺭﻱ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمو الأميرة
مدير عام
avatar

مشاركاتي : 75
نقاط النشاط : : 3843
السٌّمعَة : 10
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: القواعد الذهبية في تربية الأبناء   الخميس أبريل 21, 2016 12:58 pm

يعطيك العافية علي الطرح الآكثر من رائع







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
ســــمو الأميرة
إ د ا ر ة عـ ـــا مـــ ـة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
القواعد الذهبية في تربية الأبناء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابداع العرب :: قسم الأسرة العربية :: قسم ملتقي الأسرة-
انتقل الى: